الخطابة العامّة أساسية للنجاح في الحياة المهنية والعامة على حد سواء. يُساعد تدريب ISOC على مهارات العروض التقديمية والخطابة العامّة على إنشاء عروض بسيطة وواضحة ومقنعة وتقديمها بشكل فاعل مهما تنوّعت المواقف.

التوقعات

ستحضر جلسة تدريبية محفّزة لا تُنسى برفقة مدرّب متمرّس في الخطابة العامّة يلهمك ويشجّعك، وستتعلّم كيف تفرض حضورك وسلطتك. كما ستكتشف مقدرة جديدة هي الاستئثار بانتباه الجمهور ونيل إعجابه.

الجزء المهم

تم تصميم برنامج التدريب على العروض التقديمية في ISOC بدقّة متناهية استناداً إلى مبادئ من علوم النفس واللغة والاجتماع والفيزيولوجيا (علم وظائف الأعضاء) والبلاغة ونظريات الاتصال والمسرح بالإضافة إلى الخبرة العملية، وهذا سرّ نجاح البرنامج الذي سيجعلك ترى الفرق جلياً وتسمعه وتشعر به.

الجزء المشوّق

التدريب على العروض التقديمية في ISOC عمليٌّ ومُلهم وممتع أيضاً! تُشكّل الخطابة العامّة تحدياً صعباً للكثيرين. لحسن الحظ، جلساتنا التدريبية يسودها المرح وحسّ الدعابة دائماً، لأننا جميعاً نتعلّم بشكل أفضل عند شعورنا بالارتياح، ويكون أداؤنا أحسن عندما نشعر بالثقة.

الموضوعات والمنهجية: أربع ركائز للتميز في الخطابة العامّة والعروض التقديمية

الصوت ولغة الجسد

ستتدرّب على توجيه الصوت بوضوح ووتيرة التحدث والتنفس وطريقة الوقوف والجلوس والإيماءات والحركات.

كيف؟ سنُعزّز حضورك باستخدام تدريبات صوتية عملية وتمارين التنفس وتمارين إحماء للغة الجسد.

المحتوى والبنية

ستتعلّم كيفية التحضير والتنظيم والسرد والتأطير وصياغة الرسائل والأدوات البصرية (بما فيها PowerPoint).

كيف؟ سنُعمّق معارفك باستخدام ملخّصات شاملة عن أفضل الممارسات وأمثلة من دراسات حالات ونصائح عملية والقواعد المعمول بها.

التفاعل مع الجمهور

ستتعلّم كيفية التواصل مع جمهورك والتفاعل معه وشدّ انتباهه والحفاظ عليه وخلق الاهتمام والاحترام والتعامل مع الأسئلة.

كيف؟ سنقوم بتطوير مهارات التواصل لديك من خلال تمارين لعب الأدوار والمناقشات المنظمة.

جودة التنفيذ

ستتعلّم القيام بالعروض التقديمية بثقة وسلطة وتأثير أكبر.

كيف؟ سنُقدّم لك كل ما تحتاجه من الدعم من خلال التدرّب على العروض التقديمية لمواضيع ذات صلة بمعرفتك ونطاق اختصاصك. بعدها سنعيد تشغيل الفيديو مع التدريب الشخصي البنّاء والعملي.